Matrix219 Home | انا جعان يا جوجل آكل ايه ؟
الهندسة الاجتماعية

انا جعان يا جوجل آكل ايه ؟

انا جعان يا جوجل
انا جعان يا جوجل

انا جعان يا جوجل 🙂 من أغرب الاحصائيات التي ظهرت أمامي علي Google Trends . وهو أن العديد من الاشخاص يبحثون عن إجابة لهذا السؤال : انا جعان يا جوجل آكل ايه ؟


انا جعان يا جوجل
انا جعان يا جوجل

هل وصلنا الي هذا الحد في مجتمعنا العربي ؟

هل وصلنا الي المرحلة التي يخاطب فيها العقل البشري محركات البحث ويشكو لها مشاكله وهمومه وكأنها بشر ويعتقد أنها سوف تجيب عليه بما يقصد ؟

 أنا أعلم أن يتقدم بخطوات سريعه جدآ ولكن كان من المنطقي أن يتم البحث عن أماكن للأكل أو وجبات شهية. كأن يكون السؤال :

  • ماهو أفضل مكان للأكل ؟
  • ماهو سعر وجبة في حدود 10 ريال ؟
  • ماهو أقرب مطعم ؟
  • ماهو أفضل تطبيق للأكل ؟

ولكن أن تكون الأسئلة هكذا :

  • انا جعان اكل اية
  • انا جعان يا جوجل اكل ايه
  • انا مخنوقة جدا اعمل ايه
  • انا مخنوق ومش عارف اعمل ايه
  • انا مخنوقه اوى ومش عارفه اعمل ايه
  • لما يكون الواحد مخنوق يعمل اية
انا جعان يا جوجل
انا جعان يا جوجل

تجارب الذكاء الاصطناعي :

منذ التسعينات نري الشركات والحكومات تلهث خلف تجارب الذكاء الاصطناعي ومحاكاة العقل البشري, وكان لها العديد من التطبيقات بدء من استخدام الـ Cookies والـ pixels في متصفحات الانترنت والمواقع, وصولآ الي صنع طائرات بدون طيار والسيارات ذاتية القيادة, وصولآ الي الروبوت صوفيا التي حصلت علي الجنسية السعودية, وتحاكي العقل البشري بشكل كبير.


حديثي معكم اليوم هو تحديدآ عن فهمنا للذكاء الاصطناعي. الذي يحدث الآن هو أننا أصبحنا نخاطب البرمجيات والآلات وكأناا نخاطب آدميين !!!

أصبح من المألوف أن نري البعض يبحث في جوجل عن أمر شخصي جدآ وبأسلوب يحاكي حديثه مع أحد الأصدقاء المقريبين.

أصبح من المألوف أن نري البعض يكتب في الفيس بوك عن أدق تفاصيل حياته وعن مشاعره.

ولكن هل سألت نفسك أين تذهب هذه البيانات ؟

ماذا لو ” وهذا ما يحدث بالفعل ” ماذا لو تم تجميع هذه البيانات ومعالجتها ثم القيام بحقنها داخل تطبيق برمجي أو عقل الكتروني !!!

ماذا لو أصبح العقل الالكتروني ” برنامج او روبوت ” يعرف عنا أكثر مما نعرف نحن عن أنفسنا !!!

ماذا لو اتخذ العقل الالكتروني قرارآ بالحجر علينا نحن الجنس البشري !!!

شاركني برأيك في التعليقات, ماذا تري المستقبل إذا خرجت الأمور عن السيطرة ؟


موضوعات قد أنصح بقراءتها :

أضف تعليق

انقر هنا لإضافة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.