ماتريكس219 | مسلسلات مقلدة شهيرة فشلت فشلا ذريعا في بلدان اخرى

مسلسلات مقلدة شهيرة فشلت فشلا ذريعا في بلدان اخرى

By: Hamza Kaddouri
191 Views

في هذا المقال، نستعرض مجموعة برامج تلفزيونية شهيرة مؤكد أنك سمعت ببعضها، و مسلسلات مقلدة التي أنتجتها بلاد مختلفة وكان بعضها ناجحًا، في حين أن البعض الآخر لاقى فشلًا ذريعًا!


[ مسلسلات مقلدة شهيرة بأكثر من نسخة واحدة! ]


The Office


على الرغم من نجاح السلسلة التلفزيونية البريطانية “The Office”، إلا أن النسخة الأمريكية منها التي حملت نفس الاسم حطَّمت كافة الأرقام القياسية وأصبح المسلسل محبوب الملايين، وهو من مسلسلات مقلدة الاكثر نجاحا.


مسلسل نظرية الانفجار العظيم “The Big Bang Theory” / المنظرين “Theoreticians”


النسخة البيلاروسية من المسلسل الناجح “The Big Bang Theory” كانت مثالًا حيًا على ضرورة عدم تقليد الآخرين في أعمالهم!

فمنتجو النسخة البيلاروسية لم يُضيفوا أي شيء على المسلسل، بل اكتفوا بنقل مشاهد العمل الأمريكي عبر ممثلين آخرين إلى اللغة البيلاروسية! لهذا السبب، لم يحظ البرنامج بشعبية أو نجاح حتى على المستوى المحلي!


مسلسل House, M.D. / مسلسل فريق التنين الطبي “Team Medical Dragon”


سلسلتان تلفزيونيتان غير متطابقتين، إلا أن الكثير من الأحداث تبدو متشابهة إلى حدٍ لا يُمكن تجاهله. فالكثير من الشخصيات في السلسلة اليابانية تبدو قريبة في الكاريزما والطابع الشخصي من الشخصيات الأمريكية.

أما الفرق الرئيسي بين كلا السلسلتين، هو الفكاهة السائدة في النسخة الأمريكية مقابل الواقعية في إجراء العمليات الجراحية في السلسلة اليابانية.


مسلسل بتي القبيحة “Ugly Betty” / مسلسل “I Am Betty, The Ugly One”


لاقت النسخة الكولومبية نجاحًا محليًا مقابل النجاح العالمي الذي حصلت عليه النسخة الأمريكية. ويكمن السر على الأرجح في النجاح ببساطة العمل وسحر الشخصيات الرئيسية.


House of Cards


كان البريطانيون أول من أطلقوا العمل التلفزيوني العظيم “House of Cards” في التسعينات الميلادية وحملت النسخة الأمريكية نفس الاسم كذلك.

لكن النسخة الأمريكية تغلبت على العمل البريطاني بالشعبية والجماهيرية. وحتى اللحظة: هناك خمسة مواسم عُرضت من النسخة الأمريكية، في حين أن العمل البريطاني لم يُعرض سوى بجزء واحد، يعتبر اكثر مسلسلات مقلدة شهرة.


مسلسل “Breaking Bad” / مسلسل الورم الخبيث Metástasis”


قرر الكولمبيون تكرار نجاح العمل السينمائي الكلاسيكي “Breaking Bad” لكن بتبني الأحداث الكولومبية أكثر.


ويلفريد “Wilfred”


قصة غريبة عن رجل وفتاة وكلبها تم بثها لأول مرة في أستراليا، لكن تم تجديد القصة مجددًا بنسخة أمريكية باعتبار “إيليا وود” الشخصية الرئيسية للعمل.


برنامج “Whites “/ برنامج المطبخ “The Kitchen”


مثال آخر على سلسلة تلفزيونية شهيرة تفوّقت على نظيرتها الأصلية. فقد كانت بريطانيا أول من أطلقت العمل التلفزيوني “Whites” الذي يتحدث عن طاهٍ برفقة طاقمه، لكنه صدر بموسمٍ واحد فقط.

في حين أن النسخة الروسية استمرت لستة مواسم مع إطلاق فيلمين لنفس السلسلة باسم “Hotel “Eleon.


مسلسل “Friends ” / مسلسل “Love Is Not Closed”


مجموعة تلفزيونية تبدو متشابهة للغاية في الأحداث. فالشقة التي تم تصوير العمل الإيراني فيه تبدو قريبة للغاية من شقة “مونيكا” في مسلسل “فريندز” الشهير.


شيرلوك / دكتور فروست


على الرغم من أن دكتور فروست ليس مُخبرًا، إنما أستاذ في علم النفس يقرأ الآخرين من طريقة تعاملهم وكلامهم، إلا أن بعض المشاهد قد تبدو متشابهة مع المسلسل التلفزيوني الشهير “شيرلوك”.

بعض نقاط التشابه بين العملين: التفوق في حل الجرائم، ومطاردة الشخصية الرئيسية من قبل أفكاره الخاصة.


شاهد أيضا:

شاهد أيضآ :

شارك بكتابة تعليق

مٌدونة ماتريكس219 القديمة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد