Matrix219 | اول موبايل فى العالم وتاريخ الهواتف على مدى القرن الماضي

اول موبايل فى العالم وتاريخ الهواتف على مدى القرن الماضي

By Hamza Kaddouri
0 تعليق

في وقتنا هذا، لا يستطيع العديد منا العيش بدون هاتف موبايل، والتي لم تكن موجودة منذ وقت طويل. لكن هل سبق وتساءلت مع نفسك ما هو اول موبايل فى العالم ؟


متى تم اختراع اول موبايل فى العالم ؟


اول موبايل فى العالم

يعود تاريخ الهواتف الى سنة 1908 عندما تم التوقيع لاول مرة على براءة اختراع هاتف لاسلكي في ولاية كنتاكي الامريكية. لم يكن اول موبايل فى العالم وحتى ما جاء بعده يستحق تسمية ” هاتف “، حيث كانت وقتها عبارة عن اجهزة راديو تخول للسلطات وسائقي التاكسي التواصل بينهم.

وبدل الاعتماد على محطات شبكة منفصلة، تم الاعتماد على محطة واحدة وقوية تغطي مساحة شاسعة جدا، وكانت موتورولا هي المصنعة ل اول موبايل فى العالم في ابريل من سنة 1973، حيث كانت الهواتف وقتها تسمى ب 0G او الجيل الصفر. الهواتف الان تعتمد على تقنيات 3g و 4g.


تطور الهواتف


اول موبايل فى العالم

اول موبايل فى العالم تم صناعته من اجل استعمالات تطبيقية من قبل موظف موتورولا اسمه Martin Cooper والذي يعتبر من اهم الاشخاص المساهمين في تطور هذه الصناعة، بالفعل ظهرت قبله هواتف يمكن ان تشتغل في السيارة فقط، لكن مارتن صنع اول موبايل فى العالم والذي ناسب الجميع حقا.

لحظات تاريخية في تاريخ الهواتف

  • اليابان تصبح اول دولة تدعم شبكات الهاتف النقال سنة 1979.
  • نظام الهواتف النقالة الشمالي تم اطلاقه في الدنمارك، النرويج، السويد و فنلندا سنة 1981.
  • ظهور الجيل الاول 1G في منتصف الثمانينات وظهور اول موبايل فى العالم اوتوماتيكي بالكامل وقتها.
  • اول موبايل فى العالم تم الموافقة عليه من قبل FCC كان Motorola DynaTac سنة 1983.

الهواتف الحديثة


اول موبايل فى العالم

تطورت الهواتف منذ ذلك الوقت الى الوقت الحالي كثيرا، فبعد ولادة الجيل الثاني 2G في فنلندا، جاءت تقنية SMS لاول مرة والتي اصبح بالامكان ارسالها واستقبالها، وبعدها ظهرت الهواتف التي نستعملها الان وهي 3G، والتي ظهرت في 2001 والتي سمحت للمشغلي الاتصالات لتوفير لائحة ضخمة من الخدمات الجديدة. ظهرت تقنية 4g في اواخر 2012 لاول مرة في المملكة المتحدة والتي وفرت سرعات انترنت عالية جدا.


شاهد ايضا

شارك بكتابة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.