ماتريكس219 | جوجل اصبحت مملة و مؤتمر Google I/O لم يصبح مشوقا كما كان

جوجل اصبحت مملة و مؤتمر Google I/O لم يصبح مشوقا كما كان

الكاتب: Hamza Kaddouri

يعتبر العديد من الأشخاص ان عالم التكنولوجيا والتقنية عامة هو مثل الرياضات المعروفة من ناحية الجماهير، فكل واحد منا يفضل مجموعات وأشخاص معينين في هذا المجال، ونقارن بينهم كثيرا، ودائما نشاهد عن قرب اخر الاحداث والمؤتمرات التقنية الكبرى، ومن هذه الاخيرة هناك بلا شك مؤتمر Google I/O. لكن هذا الاخير، اصبح العديد من المهووسين يعتبرونه كأي حدث اخر، هذا يرجع لأنه لم يصبح مشوقا كما كان من قبل، وهو ما جعل العديد يقول ان جوجل اصبحت مملة !


لماذا جوجل اصبحت مملة ؟ 


جوجل اصبحت مملة

يرى العديد من المتتبعين التقنيين أن هناك بعض الشركات حصلت على نجاح مستقر بشكل كبير، حيث ان لا شيء يمكن ان يكون عائقا بالنسبة لها، وهو ما جعلها مملة، بحيث ان هذه الاخيرة تخلت عن الابتكار الجديد لتستبدله بالتغييرات الطفيفة التي تحدثها كل عام، وأكبر مثال على ذلك هي شركة أبل وهاتفها الايفون، حيث انها لم تدخل فيه اي شيء جديد منذ اكثر من 3 سنوات، لكن رغم هذا فلا زالت مبيعاتها مرتفعة جدا.

وربما في اعتقادي، فان جوجل هي كذلك اصبحت تدخل هذه المرحلة من النجاح، فمنذ 2010، كان مؤتمر جوجل I/O يتطلب من الشركة المال والجهد لاثارة انتباه المطورين وجذبهم اليها، ناهيك عن اعطائهم هدايا كهواتف واجهزة لوحية ولابتوبات… وبالاضافة الى كل هذا فانها كانت تقدم اشياء جديدة كليا الى الساحة التقنية، كاطلاق اجهزة Chromebook في 2011، ونظارات جوجل في 2012، وحتى اندرويد 5.0 في السنة التي بعدها، والذي غير مفهوم الاندرويد كليا. لكن في 2016 مثلا، لم تعد جوجل تقوم بهذه الاشياء، ولم تعد تقدم شيئا سيثير انتباه العالم لها، حتى انها لم توفر سقفا للمؤتمر نفسه !

والسبب وراء هذا التغير هو ان جوجل اصبحت واعية بقوتها في هذا المجال، كهيمنتها على سوق الموبايل، من خلال نظام الاندرويد الذي يتحكم ب 84% من السوق، وهي تعرف ان اي احد اصبح مضطرا للاشتراك في منتجات جوجل سواء اراد ذلك ام لا، ناهيك على انها تتوفر على معلومات العديد من المستخدمين، وهذا بحد ذاته جعل العديد حبيس هذه الشركة ومنتجاتها.

شارك بكتابة تعليق

مٌدونة ماتريكس219 القديمة

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق قراءة المزيد