Matrix219 Home | عجبت من تفكير الرجل!!رأيك في زوجتك شيء ورأيك في جمال المرأة شيء أخر!
أفكار ضد الرصاص الأسرة والمجتمع مقالات متنوعة

عجبت من تفكير الرجل!!رأيك في زوجتك شيء ورأيك في جمال المرأة شيء أخر!

تفكير الرجل في المرأة يختلف بحسب صلة المرأة به ، فمثلاً نجده يتأمل زوجته بشكل عادي جداً، وقد يكون بتفكير سلبي للغاية ، ولكنه يتأمل المرأة وجمال المرأة وينظر للمرأة الغريبة بنظرة مختلفة تماماً ، تصل إلي حد الإشتهاء الجنسي .


تفكير الرجل العربي مزدوج لماذا ؟؟


تفكير الرجل
الزوجة التي تراقب نظرات زوجها في أي إتجاه

تفكير الرجل العربي المسلم وغير المسلم في المرأة الغريبة عنه مختلف ، فالموضوع يتلخص في إتقاء الله من عدمه ، ولكن ما يلفت الإنتباه أن الرجل قبل الزواج إنسان وبعد الزواج إنسان أخر تماماً ، فهذه الزوجة التي يراها بعينه الآن هي التي إختارها حينما قرر أن يتزوج ، فهو ببساطة بعد الزواج لا ينظر إلا للسلبيات في شخصية زوجته وشكلها ، وقبل الزواج كان ينظر إلي ملامحها وجمال قوامها قبل الزواج والحمل .

تفكير الرجل في نظرته للمرأة ،  يختلف على حسب مجريات الحياة ومغريات البنات والنساء له في كل مكان ، في المول وفي الشارع وفي شاشات التلفاز ، فالرجل هو الرجل ولكن المرأة الآن أصبحت تتفنن في إغرائه بكل الطرق التي تتناسب مع أحدث  صيحات الموضة .

تفكير الرجل
للأسف كل ما يثير الرجل تفعله المرأة خارج منزلها

للأسف تفكير الرجل الآن تغير 360 درجة ، وهذا الكلام ينطبق فقط على الرجال الذين لا يغضون أبصارهم ، ولسنا هنا في موقع ماتريكس 219 مجال للفتوى ، ولكن الأمر واضح وضوح الشمس ، ولا يحتاج إلي مزايدات ، فنجد أن المواقع الإباحية قد أثرت على تفكير الرجل ونظرته للمرأة بشكل كبير ، وللأسف ساعدته في ذلك البنات والنساء بأنها قلدت هذه وتلك إلي أن وصلت الفتاة “البنت” والمرأة المتزوجة إلي الخروج من المنزل بهذه الملابس المثيرة لكل رجل .

تفكير الرجل
البنات والنساء الذين يقلدون آخر صيحات الموضة

فيديو يوضح لماذا تغير تفكير الرجل وكيف ساعدته المرأة في ذلك :


الإجابة في الدقيقة 4:00 ، ونصيحة شاهدوا الفيديو كامل .

المصدر : Youtube


مقالة قصيرة منقولة بعنوان : لماذا يدقق الرجل النظر إلي النساء؟


يحدث كثيراً أن ترى الزوجة بأم عينها زوجها ينظر ويدقق النظر إلى امرأة عابرة سواء في محلات عامة أو وهم في السيارة ،وإذا قالت له : لماذا تنظر للمرأة ؟؟….حلف بأغلظ الأيمان بأنه لم يرها وزعل وغضب واتهمها بأنها شكاكة ونكدية .

ويزداد عندها زعلها وعصبيتها وتقول ……هل من المعقول أن أكذب عيني وأصدقك!!!! ،  الكثير منّا تمر بهذا الموقف……أليس كذلك؟؟…..نعم هو كذلك فأنا متأكدة ،ولكن ياترى من المحق الزوجة أم الزوج؟؟؟!!!! .

كنت أنا وقريبتي نتكلم في هذا الموضوع وقالت لي فعلاً زوجي يفعل ذلك تماماً وكنت اظن اني الوحيدة التي يحدث لها ذلك ،وبعد فترة أخبرتني قريبتي نفسها أنها قرأت مقال عن بحث علمي أكد أن الرجل عندما ينظر لشيء فأنه لايستوعب مايراه إلا بعد فترة من النظر والتدقيق …..وليس مثل المرأة فهي من أول وهلة ترى الشيء بوضوح .

وقالت قريبتي : لقد تأكدت من صحة البحث عندما كنت مع زوجي في مول وذهب للصلاة ، وهو عائد من الصلاة كانت إبنتي ذهبت بعيداً عني وتجري أمامه وهو ينظر إليها وأنا أنظر إليه وهو ينظر إلى ابنته أمامه….ثم أكمل طريقه ليصل لزوجته .

وعندما سألته : لماذا لم تحضر ابنتك معك؟؟ ، قال : وأين هي ابنتي؟؟ ،قالت : ألم ترها امامك لقد كنت تنظر إليها!!!! ، قال : لا لم أرها.

ومادفعني للكتابة هو قصة قرأتها بالأمس في ساحة المشاكل المحلولة ولله الحمد ، بأن الزوجة غضبت من زوجها عندما رأته ينظر لغيرها في أحد مراكز التسوق ، وهنا لا ألوم الزوجة على غضبها ولكن ألومها على خطأها في حل الموقف فهي غضبت وحولت سفرتهم لنكد وذهبت لبيت أهلها .

الحل : في تلك المواقف : هي إشباع الزوج عاطفياً من جميع النواحي وإذا كان هناك مانع شرعي لإشباعه فهناك مئة طريقة أخرى أجازها الشرع ليتمتع بها وتشبع غريزته ، حتى لو نظر لغيرها فستكون نظرته كنظرة من ينظر لسفرة تحوي ما لذ وطاب وهو ممتليء البطن شبعان لاتغريه تلك السفرة مهما حوت من أطايب مشهية .

ولنا أسوة في حبيبنا عليه الصلاة والسلام حين قال “ان المرأة تأتى فى صورة شيطان وتدبر فى صورة شيطان فاذا راى احدكم المرأة تعجبه فلياتى اهله فان معها مثل الذى معه“.

وإن كان زوجك من النوع الذي ينظر كثيراً هنا وهناك فلا تجعلي هذا سبب في حدوث مشاكل قد تزيد الفجوة بينكم وتزيد إقباله على النظر بل تجاهليه وأشبعيه كما أسلفت وادعي له بالهداية فهناك رب هو من سيحاسب وليس أنتِ.

فاعرف زوجة أخبرتني بأن زوجها دائم النظر للنساء في الأماكن العامة  ، قالت : تجاهلته تماماً ، بل على العكس عندما كنّا نريد دخول مكان عام كنت اقول له من باب المزاح : الأن ستمتع ناظريك بمشاهدة النساء…..وعندها أصبح يخجل ولايرفع عينه.

لذا فالممنوع مرغوب وبعض الأزواج يزدادوا عناداً من زعل زوجاتهم ولاينفع الزعل لحل مشاكلهم ..لذا أريحي نفسك واريحيه واعملي ماعليكِ وأملئي عينيه وتجاهلي نظراته وأشغليه بكلامك الجميل ومع الأيام بإذن الله سيترك تلك العادة السيئة.

المصدر بقلم : أم جمانة – منتدى الأسرة والمجتمع


لمحة أخيرة مع تفكير الرجل في زوجته وفي المرأة الغريبة عنه :


تفكير الرجل في زوجته التي اختارها واعجب بها يتغير لأنه ببساطة تعود عليها بجانب أنه لم يتقي الله فيها وهي لم تتقي الله فيه ، فكانت الفجوة أنه أصبح ينظر خارج إطار المنزل وفي كل مكان ، وقد ذكرنا ذلك في موضوع كامل بعنوان :عشرة أشياء تجعل الرجل يكره زوجته ويبتعد عنها ، لعله يلقي صرخة في أذن الزوجه لكي لا تجعل زوجها بصباص.

دور الزوجة مهمة جداً في إطفاء شهوة زوجها بشكل مستمر ، حتى وإن كانت مسؤلياتها كثيرة في البيت ومع الأولاد ، فأيضاً زوجها من ضمن هذه المسؤليات ، كما أن دوره خارج المنزل العمل والكدح من أجل أن يأتي بالمال الكافي للمعيشة.

تفكير الرجل
المرأة لها دور هام في إرواء شهوة زوجها

من ينظر لتفكير الرجل يشعر أن لديه أمراض نفسية ، فكيف يتكلم عن امرأة بشكل سلبي ، وهي زوجته ، ويتكلم بشكل إيجابي عن جمال المرأة الغريبة مع أنها غير زوجته ، ولكن الأمر متعلق بإيمان هذا الرجل بالله وبقدر قربه من الله ومعرفته بالحلال والحرام وغض البصر ، ولا ينطبق الكلام على المتقيات الله خارج منازلهن ، ولكن الكلام موجه لمن ترتدي كل ما يثير غرائز الرجل والعجيب أنها تشتكي من التحرش والمعاكسات .


المجتمع يحتاج إلي توعية دينية وأخلاقية ، والزوج يحتاج أن يعرف حقوقة وواجباته وأيضاً الزوجة، فإذا فهم الرجل سيحطاط ، والمشكلة الكبيرة أن الناس الآن إلا من رحم الله لا يخافوا من الله ولا من إنتهاك حرماته ، فنوجه رسالة إلي كل من يستطيع النصح ، ونوجه رسالة أكبر إلي الزوجه ، لأن في يديها زمام الأمور كما ذكرت أم جومانه في مقالتها ، ونسألكم الدعاء لكل الأزواج كي يصلح الله تعالى البيوت، آمين يارب العالمين.

تعليق واحد

انقر هنا لإضافة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.