Matrix219 Home | المشكلة القائمة بين Tor و CloudFlare قراءة في أسبابها و تبيان لنتائجها
أمن المواقع

المشكلة القائمة بين Tor و CloudFlare قراءة في أسبابها و تبيان لنتائجها

cloudflare vs tor

Tor و CloudFlare مشروعين من أكبر المشاريع الموجودة في مجال تقنية المعلومات و لكل منهما توجهاته الخاصة و رؤاه المستقبلية حول طريقة التواجد و السلوك المنتهج على شبكة الأنترنت .
و لكن ما بالك لو يصل بهما الحد إلى التصادم و إلقاء اللوم الواحد منهم على الآخر جراء هذه الرؤى .
لذلك سنكتشف مع بعضنا البعض اليوم الأسباب اللتي أدت إلى وقوع هذا الخلاف و النتائج المتمخضة عنه .


تعريف Tor :


تعريف Tor

 


Tor هي منظمة غير ربحية تهدف إلى تطوير و توزيع برامج مجانية لمساعدة ملايين الناس عبر العالم لحماية معلوماتهم الشخصية و حياتهم الخاصة على شبكة الأنترنت .

متصفح Tor هو واحد من هذه البرمجيات المستعملة لهذا الغرض ، و يقوم بإستخدامه الدبلوماسيون و الصحافيون و منظمات حقوق الإنسان بالإضافة إلى الأشخاص العاديين اللذين يؤمنون بقيم الحرية و يناهضون المراقبة المفروضة عليهم من قبل الحكومات .

و يسمح هذا المتصفح لمستخدميه بالدخول إلى مواقع أنترنت قد تم حظرها من قبل بلدانهم .

لمزيد التعرف على مشروع Tor إضغط هنا .


تعريف CloudFlare :


تعريف CloudFlare

 


CloudFlare هي شركة تقدم خدماتها لأصحاب مواقع الأنترنت ، إذ أنها تسهر على حمايتها من الهجومات مثل الإختراق أو السخام Spam أو حجب الخدمة عن طريق هجوم ال DDOS .

و لايقتصر دورها على ذلك فقط ، بل هي توفر لزوار هذه المواقع سرعة في الولوج و التصفح بالإعتماد على تقنية ال CDN .

لمزيد التعرف على خدمة CloudFlare إضغط هنا .


و لكن ما إذا قلت لكم أن شركة CloudFlare تمنع الزوار اللذين يستعملون متصفح ال Tor من الولوج إلى المواقع اللتي في شبكتها !!
يبدو هذا غريبا صحيح ، ولكنه واقع و متواصل إلى حد هذه الساعة .


أصل الخلاف بين Tor و CloudFlare : 


أصل الخلاف بين Tor و CloudFlare


لطالما إعتبرت شركة CloudFlare ، على مر الثلاث سنوات الفارطة ، الترافيك القادم من متصفح الTor بإتجاه المواقع اللتي تتمتع بخدماتها و المقدر عددها ب 4,000,000 ، غير نظيف ، بمعنى آخر أن عنوايين ال IP لشبكة Tor تستعمل في الهجوم على المواقع لمحاولة إختراقها أو حجب الخدمة عنها بواسطة ال DDOS ، و هذا حسب ما صرح به مدير قسم التابع لها .

و على أساس ذلك تم وضع هذه العناوين في قاعدة بيانات تسمى اللائحة السوداء Blacklist ، مما أدى إلى تصنيف مستعملي متصفح ال Tor إلى هاكرز ذوي قبعة سوداء Blackhat hackers .

أساء هذا القرار المسؤولين عن منظومة ال Tor ، و قاموا بالرد على شركة CloudFlare متهمين إياها بعدم الجدية في السعي إلى دعم الخصوصية على شبكة الأنترنت كما تتدعي في شعاراتها بالإضافة إلى أن هذه الطريقة قد تعرض الأشخاص المضطهدين في بلدانهم إلى عدم إيصال قضاياهم العادلة إلى العالم عن طريق مواقع ويب المنظمات الراعية لحقوق الإنسان و اللتي تتمتع بخدمة CloudFlare .

و لقد إعترض القائمون على شبكة Tor خاصة على إستعمال تقنية ال CAPTCHA عند محاولة الدخول إلى هذه المواقع .


سيناريو هذا المشكل بين Tor و CloudFlare :


سيناريو هذا المشكل بين Tor و CloudFlare


لنفترض مثلا أن أحد الصحفيين قد وقع إضطهاده في بلاده اللتي يحكمها نظام فاسد و غير عادل ، و أراد أن يوصل قضيته إلى دول العالم الحرة لكي تساعده على تجاوز محنته .

فأول ما سيقوم به هو توجيه رسالة إلى منظمة العفو الدولية Amnesty International المعروفة بدفاعها الشرس عن حقوق الإنسان .

غالبا في هذا النوع من البلدان تكون الرقابة على شبكة الأنترنت كبيرة جدا تصل إلى حد حظر إستخدام بعض المواقع اللتي ترعى حقوق الإنسان ، وفي وضعيتنا هذه وجب على الصحفي الإلتجاء إلى إستعمال متصفح ال Tor كوسيلة لضمان عدم كشف هويته و لإيصال رأيه إلى خارج حدود بلاده .

إن موقع Amnesty International الأسترالي www.amnesty.org.au ، على سبيل المثال ، يستعين بخدمة CloudFlare لحمايته من الإختراق ، فعند محاولة هذا الصحفي الدخول إليه فإنه ستظهر له CAPTCHA للتأكد من أنه إنسان و ليس روبوت برمجي .

و لكن الأكثر من ذلك أن هذه ال CAPTCHA تتكرر له أكثر من 30 مرة في بعض الأحيان ، معطلة بذلك نفاذه للموقع وإيصال  قضيته إلى العالم .
وهنا يكمن المشكل ، إذ يتوجب على كل مضطهد في العالم أن يعاني الأمرين حتى يوصل رسالته و هذا يمكن أن يكون له تأثير سلبي جدا على حياته .


سيناريو هذا المشكل بين Tor و CloudFlare
فشل الدخول إلى الموقع عن طريق متصفح Tor

و لقد ورد على لسان أحد محامي هيئات حقوق الإنسان في دولة من دول شرق إفريقيا :

” إن إستعمال CAPTCHA وحيدة يكفي للتمييز بين الإنسان و البرمجية الخبيثة ، أما وجودها عديد المرات وفي بلد تكون سرعة الأنترنت فيه ضعيفة فهذا هو اللذي لا نقبله تماما و يمنع المضطهدين من إبلاغ أصواتهم  “.


الحوار بين Tor و CloudFlare  : 


الحوار بين Tor و CloudFlare


قام المسؤولون على منظومة Tor بمراسلة شركة CloudFlare مؤكدين على أهمية مشروعهم في الحفاظ على خصوصية الأشخاص و مساعدتهم على الإبلاغ عن أي تجاوزات لحقوق الإنسان في العالم ، مضيفين بأن يتم التعامل مع متصفح ال Tor كبقية المتصفحات.

و كان الرد من شركة CloudFlare بأنهم أيضا يطمحون إلى تحقيق نفس هذه الأهداف إلا أن الحائل الرئيسي دون ذلك في الوقت الحالي هو أن معظم الهجومات الإلكترونية على شبكتها متأتية من متصفح ال Tor .


إن المشاورات بين Tor و CloudFlare مستمرة إلى حد الآن و لكن لا شيء يبشر بحصول تقدم كبير في هذا الموضوع بالرغم من أهميته الشديدة ، و العديد من المنظمات و الأشخاص ينتظرون بفارغ الصبر إيجاد صيغة مشتركة بين الطرفين لكي لا يقع لهم ما لا يحمد عقباه في المستقبل .


مع تحيات فريق عمل ماتريكس219


أضف تعليق

انقر هنا لإضافة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.