Matrix219 | شركة جوجل مشروع بحثي يغير معالم الانترنت

شركة جوجل مشروع بحثي يغير معالم الانترنت

By Matrix219
0 تعليق

شركة تلك الشركة العملاقة التي بدأت في يناير من عام 1996 وغيرت معالم الانترنت وعالمنا الرقمي،

بدأت الشركة في صورة مشروع بحثي بدأه لاري بيج” وسرعان ما شارك فيه سيرجي برن، وذلك حينما كانا طالبين يقومان بتحضير رسالة الدكتوراه في جامعة “ستانفورد” بولاية كاليفورنيا.

لقد افترضا أن محرك البحث الذي يقوم بتحليل العلاقات بين مواقع الشبكة من شأنه أن يوفر ترتيبًا لنتائج البحث أفضل من ذلك الذي توفره أي أساليب متبعة بالفعل والتي تقوم بترتيب النتائج حسب عدد مرات ظهور المصطلح الذي يتم البحث عنه داخل الصفحة.

[ شركة جوجل ]

يعتقد البعض أن جوجل هو كان الإسم الأول لمحرك البحث ولكن هذا غير صحيح فلقد أطلق على محرك البحث الذي قاما بإنشائه اسم باك روب BackRub لأن النظام الخاص به كان يفحص روابط العودة الموجودة بالموقع من أجل تقييم درجة أهمية الموقع. وكان هناك محرك بحث صغير اسمه ” Rankdex ” يحاول بالفعل البحث عن إستراتيجية مماثلة.

ومن منطلق اقتناع “بيدج” و”برن” بأن الصفحات ـ التي تتضمن روابط تشير لصفحات أخرى ذات صلة ـ هي الصفحات الأكثر ارتباطًا بعملية البحث، قام كلاهما باختبار فرضيتهما كجزء من الدراسة التي يقومان بها، ومن ثم وضعا أساس محرك البحث الخاص بهما. ولقد استخدم محرك البحث آنذاك موقع الويب الخاص في جامعة “ستانفورد” مستخدمين النطاق الفرعي google.stanford.edu.

في 15 سبتمبر عام 1997 تم تسجيل ملكية جوجل دوت كوم google.com، وفي 4 سبتمبر عام 1998 تم تسجيل الشركة باسم جوجل Google Inc. وكان مقرها مرآب سيارات بمنزل أحد أصدقاء “برن” و”بيدج” في مدينة “مينلو بارك” بولاية كاليفورنيا.

بلغ إجمالي المبالغ المبدئية التي تم جمعها لتأسيس الشركة الجديدة 1.1 مليون دولار أمريكي تقريبًا، ويشمل هذا المبلغ الإجمالي شيكًا مصرفيًا قيمته 100,000 دولار أمريكي حرره آندي بيكتولشيم أحد مؤسسي شركة “صن ميكروسيستمز”.

في مارس عام 1999، نقلت الشركة مقرها إلى مدينة “بالو أولتو” وهي المدينة التي شهدت بداية العديد من التقنيات الأخرى البارزة التي ظهرت في إقليم “سيليكون فالي”.

بعد أن اتسعت الشركة بسرعة بحيث لم يكفها امتلاكها لمقرين، قامت في عام 2003 بتأجير مجموعة من المباني من شركة سيليكون غرافيكس (SGI)Silicon Graphics في مدينة “ماونتن فيو” وعنوانها هو 1600 Amphitheatre Parkway. ومنذ ذلك الوقت تسكن الشركة في هذا المكان.

في عام 2006، اشترت شركة جوجل مجموعة المباني من شركة سيليكون غرافيكس Silicon Graphics مقابل 319 مليون دولار أمريكي. وقد لاقى محرك البحث جوجل إقبالاً هائلاً من مستخدمي شبكة الإنترنت الذين أعجبهم تصميمه البسيط ونتائجه المفيدة.


اعلانات شركة جوجل :

في عام 2000، بدأت شركة جوجل تبيع الإعلانات ومعها الكلمات المفتاحية للبحث، وكانت الإعلانات تعتمد على النصوص لكي لا تكون الصفحات مكدسة ويتم تحميلها بأقصى سرعة. وكانت الكلمات المفتاحية يتم بيعها اعتمادًا على كل من عروض الأسعار وتقدير مدى فاعلية الإعلانات.

بدأت عروض الأسعار بسعر 0.05 دولار أمريكي لكل مرة نقر يقوم بها المستخدم على الإعلان. ولقد كانت شركة بحث ياهو! للتسويق “Yahoo! Search Marketing” المستحوذة على الشركة المعروفه سابقا باسم GoTo.com الشركة الرائدة في هذا الأمر.


نزاع شركة جوجل مع ياهو :

شركة Goto.com عبارة عن شركة إعلانات تابعة أنشأها “بيل جروس” وكانت أولى الشركات التي نجحت في تقديم خدمة البحث المعتمدة على سداد مبلغ مالي مقابل تحديد ما يتم البحث عنه. وكانت شركة Overture Services قد قامت في وقت لاحق بمقاضاة شركة جوجل بسبب قيامها من خلال خدمة AdWords بانتهاك براءة اختراعها لخاصيتي المزايدة وسداد مبلغ مالي معين مقابل كل مرة نقر على الإعلانات.

وقد تم تسوية القضية خارج ساحة القضاء، حيث اتفقت شركة جوجل على أن تخصص لشركة ياهو Yahoo أسهم عادية بها مقابل الحصول على ترخيص استخدام دائم للخصائص السابقة. وبالتالي ازدهرت شركة جوجل في استقرار محققة الأرباح والإيرادات في الوقت الذي فشل فيه منافسوها في سوق الإنترنت الجديد.


نشأة إسم جوجل :

نشأ الاسم جوجل “Google” من خطأ شائع في نطق كلمة “googol” ، وتشير هذه الكلمة إلى الرقم 10100 “الرقم 1 يليه مائة صفر”.

جدير بالذكر أنه لما أصبح استخدام الفعل “google” شائعًا، تمت إضافته إلى قاموس ميريام وبستر ” Merriam Webster ” ، وقاموس أوكسفورد الإنجليزي في عام 2006، شارحين معناه على النحو التالي: “استخدام محرك البحث Google في الوصول إلى المعلومات على شبكة الإنترنت.

في 4 سبتمبر 2001، تم منح براءة اختراع لجزء من آلية التصنيف والترتيب الخاصة بشركة Google ” آلية رتبة الصفحة PageRank “. وقد تم نسب براءة الاختراع رسميًا لجامعة “ستانفورد” ومنح “لورنس بيدج” لقب المخترع.


 

شارك بكتابة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.