أخبار أمن المعلومات

مؤسس تيليجرام Pavel Durov يتهم الـ NSA بمحاولة إختراق تطبيق Telegram

محاولة إختراق تيليجرام
محاولة إختراق تيليجرام

إتهم المدير التنفيذي لمنصة تيليجرام Telegram للتواصل الإجتماعي Pavel Durov وكالة الإستخبارات الأمريكية NSA بدفع رشاوي للعديد من الموظفين العاملين بالشركة في محاولة منهم لمعرفة بيانات تخص مستوى الحماية و ألغوريتم التشفير الموجود في تطبيق Telegram و ذلك بغية إختراقه.


[ منصة تيليجرام ]


تيليجرام Telegram هو عبارة عن تطبيق للتراسل الفوري ، حر ومجانيّ و مفتوح المصدر جزئيًا ومتعدد المنصات و هو يتيح لمستخدميه تبادل الرسائل و الصور والفيديوهات والوثائق بمستوى أمان عالي جدا .
وهو متوفرعلى أندرويد و آي أو إس ، بما في ذلك الأجهزة اللوحية و الأجهزة التي لا تدعم الواي-فاي ، بالإضافة إلى ذلك هناك برمجيات تيليجرام غير رسمية من مطورين مستقلين لأنظمة التشغيل الأخرى مثل ويندوز، ويندوز فون ، ماكنتوش ، لينكس .

و يتمتع تطبيق تيليجرام Telegram منذ إنشائه ، بمستوى عال من الأمان و التشفير ، فمنصة تيليجرام لا تتحفظ بأي مفتاح تشفير على خوادمها ، و لذلك فإن المحادثات الخاصة بين جميع مستخدميه مؤمنة بشكل كبير جدا .


إتهامات Pavel Durov للـ NSA :


تيليجرام
المدير التنفيذي لمنصة تيليجرام Pavel Durov

من الظاهر أن هذا المستوى العالي من الحماية الموجود في تطبيق تيليجرام قد دفع وكالة الإستخبارات الأمريكية NSA لإختراقه و التجسس عليه ، وهذا حسب ما صرح به المدير التنفيذي للشركة Pavel Durov عبر حسابه على تويتر قائلا :

 أثناء إقامة فريق العمل لدينا لمدة أسبوع في الولايات المتحدة العام الماضي، قد حاولت وكالات الولايات المتحدة دفعرشوة مرتين للمطورين لدينا، وقد وصلتني أنا يضاضغوط من قبل مكتب التحقيقات الفدرالي FBI .

تيليجرام
تغريدات Pavel Durov على تويتر

و قد تابع بالقول أيضا :

 سيكون من السذاجة الاعتقاد بأنه يمكنك تشغيل تطبيق مشفرومستقل وآمن يقع مقره في الولايات المتحدة الأمريكية .

و لقد أكد Pavel Durov على أن الـ NSA تسعى لزرع فيروسات من نوع Backdoor على تطبيق Telegram و تطبيقات أخرى بصفة عامة قصد تنفيذ عمليات إختراق و التجسس عليها و جمع معلومات حسساسة حول مستخدميها .


الولايات المتحدة و الإختراق :


لطالما عرفت أجرهزة الإستخبارات الأمريكية بضلوعها في العديد من عمليات الإختراق و التجسس في كافة أنحاء العالم ، ولعل آخرها عملية Vault 7 اللتي كشفت أن وكالة الإستخبارات المركزية CIA كانت تستعمل ترسانة ضخمة من أدوات الإختراق و التجسس على مختلف الأجهزة ك الحواسيب و الهواتف و حتى التلفيزيونات الذكية .


دواعي أمنية :


إذا كانت إدعاءات Pavel Durov صحيحة ، فإن إرادة السلطات الأمريكية ستعزم على إختراق تيليجرام تحت دافع حماية الأمن القومي .
فلقد أتهم تطبيق Telegram بشكل خاص بتأمينه لمحادثات و وثائق لجماعات إرهابية تستعمل منصتها بالتحديد للتواصل فيما بينهم ، هذا و قد رد عليهم Pavel Durov بأنهم يزيلون كل شهر و بصفة دورية العديد من الحسابات المشتبه فيها و قد أزالوا مؤخرا قرابة ال 2000 حساب يشتبه في إنتمائهم إلى داعش .

محمد غازي صوايفي

فني سامي في الإعلامية من تونس
مولع بالتدوين بصفة عامة
و المجال التقني بصفة خاصة

أضف تعليق

انقر هنا لإضافة تعليق

اترك رد